سلسلة تنبيهات لغوية (4)

ارحموا هذا الكلمة ….!

———————-

مطلوب مترجمين ذو خبرة

مطلوب آنسة ذو مظهر حسن للعمل بالمحل

يُرجى من ذوو الخبرة التواصل معنا

هيه كلمة “ذو” دي هتلاقيها من مين وللا مين؟

طوب الأرض عمَّال يقول: “ذو” “ذو” “ذوو” …

ويستخدمها بكل بساطة مع المذكر والمؤنث والمفرد والمثنى والجمع وفي حالات الرفع والنصب والجر …

وكأن القوم صاروا عجمًا..!!

أما تلقَّى هؤلاء يومًا درسًا في النحو عما يسمَّى بالأسماء الخمسة؟

أما سمعوا يومًا عن كلمات “أب * أخ * حم * فو * ذو”؟

وما زاد الطين بلة أن ترى أناسًا ممن ينسبون إلى اللغة من مترجمين أو مراجعين أو من غيرهم أن تراهم يلحنون في هذا الموضع..

ومما يؤذي أنظار محبي لغة الضاد ومسامعهم أن يجدوا عبارات كتلك التي صَدَّرتُ بها حديثي منتشرة في أسواقنا ونوادينا ومكاتبنا ومواقعنا الإلكترونية…

ويكفيك أن تلقي نظرة سريعة على مواقع الإعلانات المبوبة لترى عجب العجاب.

كلمة “ذو” تكون هكذا في حالة الرفع وتستخدم للمفرد المذكَّر

أمثلة:

“وَاللّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ” (سورة البقرة)

“وَإِنَّ رَبَّكَ لَذُو مَغْفِرَةٍ لِّلنَّاسِ عَلَى ظُلْمِهِمْ” (سورة الرعد)

“إنَّ اللّهَ عَزِيزٌ ذُو انْتِقَامٍ” (سورة إبراهيم)

ومؤنثها المفرد “ذات”

أمثلة:

[عن زلزلة الساعة] “يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا” (سورة الحج)

“وَجَعَلْنَا ابْنَ مَرْيَمَ وَأُمَّهُ آيَةً وَآوَيْنَاهُمَا إِلَى رَبْوَةٍ ذَاتِ قَرَارٍ وَمَعِينٍ” (سورة المؤمنون)

“أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنزَلَ لَكُم مِّنَ السَّمَاء مَاء فَأَنبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَّا كَانَ لَكُمْ أَن تُنبِتُوا شَجَرَهَا أَإِلَهٌ مَّعَ اللَّهِ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ” (سورة النمل)

ومثناها المذكر “ذوا / ذويْ” (“ذوا” في حالة الرفع و”ذويْ” في حالة النصب والجر)

أمثلة:

” يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَقْتُلُواْ الصَّيْدَ وَأَنتُمْ حُرُمٌ وَمَن قَتَلَهُ مِنكُم مُّتَعَمِّدًا فَجَزَاء مِّثْلُ مَا قَتَلَ مِنَ النَّعَمِ يَحْكُمُ بِهِ ذَوَا عَدْلٍ مِّنكُمْ” (سورة المائدة)

“يِا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ شَهَادَةُ بَيْنِكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ حِينَ الْوَصِيَّةِ اثْنَانِ ذَوَا عَدْلٍ مِّنكُمْ أَوْ آخَرَانِ مِنْ غَيْرِكُمْ إِنْ أَنتُمْ ضَرَبْتُمْ فِي الأَرْضِ فَأَصَابَتْكُم مُّصِيبَةُ الْمَوْتِ” (سورة المائدة)

” فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِّنكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ” (سورة البقرة)

ومثناها المؤنث ذواتا / ذواتي (“ذواتا” في حالة الرفع و”ذواتيْ” في حالة النصب والجر)

” وَلِمَنْ خَافَ مَقَامَ رَبِّهِ جَنَّتَانِ (*) فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ (*) ذَوَاتَا أَفْنَانٍ” (سورة الرحمن)

“لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَن يَمِينٍ وَشِمَالٍ كُلُوا مِن رِّزْقِ رَبِّكُمْ وَاشْكُرُوا لَهُ بَلْدَةٌ طَيِّبَةٌ وَرَبٌّ غَفُورٌ(*) فَأَعْرَضُوا فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ سَيْلَ الْعَرِمِ وَبَدَّلْنَاهُم بِجَنَّتَيْهِمْ جَنَّتَيْنِ ذَوَاتَي أُكُلٍ خَمْطٍ وَأَثْلٍ وَشَيْءٍ مِّن سِدْرٍ قَلِيلٍ” (سورة سبأ)

وجمعها المذكر “ذوو” / “ذوي” (“ذوو” في حالة الرفع و”ذوي” في حالة النصب والجر)

” لَّيْسَ الْبِرَّ أَن تُوَلُّواْ وُجُوهَكُمْ قِبَلَ الْمَشْرِقِ وَالْمَغْرِبِ وَلَـكِنَّ الْبِرَّ مَنْ آمَنَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَالْمَلآئِكَةِ وَالْكِتَابِ وَالنَّبِيِّينَ وَآتَى الْمَالَ عَلَى حُبِّهِ ذَوِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينَ وَابْنَ السَّبِيلِ وَالسَّآئِلِينَ وَفِي الرِّقَابِ” (سورة البقرة)

وجمعها المؤنث “ذوات”

فالصواب هو أن نقول:

مطلوب مترجمون (ذوو) خبرة

مطلوب آنسة (ذات) مظهر حسن للعمل بالمحل

يُرجى من (ذوي) الخبرة التواصل معنا

شراء كتاب (أسرار عالم الترجمة)

هذا هو أحدث إصدار (سبتمبر 2019م) الجزء الأول من الكتاب – المؤلف: الأستاذ/ أشرف عامر – نوع الملف: PDF – حجم الملف: أقل من 28 ميجابايت – عدد الصفحات: 121 – ادفع عن طريق PayPal ثم وافنا بعنوان بريدك الإلكتروني لنرسل إليك نسختك الإلكترونية من الكتاب. – للتواصل (واتسآب): +2- 01008174723

$15.00


Support Donations

Your donations are highly appreciated so that these mostly-free-of-charge efforts can be continued.

$15.00

تنبيهات لغوية (2)

سلسلة تنبيهات لغوية (2)

  • العرض سارٍ حتى نفاذ الكمية.
  • قد نفذ الوقود …. ماذا نفعل؟ توجَّه إلى أقرب محطة بنزين.
  • وقد استنفذَتْ المدعية كافة الطرق لحل النزاع وديًّا.
  • لقد استنفذْتَ جميع المحاولات.

ما الخطأ المتكرر في تلك الجمل الأربع؟

نعم! الفعل الصحيح ليس “نَفِذَ” (بالذال المعجمة) بل هو “نَفِدَ” (بالدال المهملة).

والفعل الصحيح ليس “استَنْفَذَ” (بالذال المعجمة) بل هو ” استَنْفَدَ” (بالدال المهملة).

ففي التنزيل الحكيم:

  • (ما عندكم يَنْفَدُ وما عند الله باقٍ) (سورة النحل)
  • (قل لو كان البحر مِدادًا لكلماتِ ربي لَنَفِدَ البحرُ قبل أن تَنْفَدَ كلمات ربي ولو جئنا بمثله مَدَدًا) (سورة الكهف)
  • (ولو أنَّ ما في الأرضِ من شجرةٍ أقلامٌ والبحر يَمُدُّه مِنْ بعده سَبْعَة أَبْحُر ما نَفِدَتْ كلماتُ الله) (سورة لقمان)

فالصواب:

  • العرض سارٍ حتى نفاد الكمية.
  • قد نفد الوقود …. ماذا نفعل؟ توجَّه إلى أقرب محطة بنزين.
  • وقد استنفدَتْ المدعية كافة الطرق لحل النزاع وديًّا.
  • لقد استنفدْتَ جميع المحاولات.

Support Donations

Your donations are highly appreciated so that these mostly-free-of-charge efforts can be continued.

$15.00


شراء كتاب (أسرار عالم الترجمة)

هذا هو أحدث إصدار (سبتمبر 2019م) الجزء الأول من الكتاب – المؤلف: الأستاذ/ أشرف عامر – نوع الملف: PDF – حجم الملف: أقل من 28 ميجابايت – عدد الصفحات: 121 – ادفع عن طريق PayPal ثم وافنا بعنوان بريدك الإلكتروني لنرسل إليك نسختك الإلكترونية من الكتاب. – للتواصل (واتسآب): +2- 01008174723

$15.00

تنبيهات لغوية (1)

سلسلة تنبيهات لغوية ‫(‏تمهيد)

———————————–

في هذا السلسلة أنبه على أخطاء قد نقع فيها، ويجب علينا – باعتبارنا لغويين – أن نتجنبها، ومنذ بدأتْ أناملي تراجع أعمال المترجمين وأنا أتوق إلى اليوم الذي أجمع فيه شتات التصويبات لأضعها بين أيدي المترجمين ليرحموا من خلفهم من المراجعين والمدققين اللغويين وليُعلوا من شأنهم.

سلسلة تنبيهات لغوية (1)

  • ألتمس من المحكمة (الإطلاع) على التقرير المقدم من الخبير الهندسي في الدعوى رقم __.
  • ألتمس منكم (اطلاعنا) على ما لديكم من مستندات.

أخطأ الكاتب في العبارتين. فقد التبس عليه فعلان مختلفان.

قرأ / راجع = اطلَّع يطَّلِع اطِّلاعًا (بدون همزة)

جعل غيره يقرأ / يراجع = أطْلَعَ يُطْلِع إطلاعًا (بهمزة)

فالصواب أن نقول:

  • ألتمس من المحكمة (الاطِّلاع) على التقرير المقدم من الخبير الهندسي في الدعوى رقم __. (بدون همزة)
  • ألتمس منكم (إطْلاعنا) على ما لديكم من مستندات. (بهمزة)

شراء كتاب (أسرار عالم الترجمة)

هذا هو أحدث إصدار (سبتمبر 2019م) الجزء الأول من الكتاب – المؤلف: الأستاذ/ أشرف عامر – نوع الملف: PDF – حجم الملف: أقل من 28 ميجابايت – عدد الصفحات: 121 – ادفع عن طريق PayPal ثم وافنا بعنوان بريدك الإلكتروني لنرسل إليك نسختك الإلكترونية من الكتاب. – للتواصل (واتسآب): +2- 01008174723

$15.00


Support Donations

Your donations are highly appreciated so that these mostly-free-of-charge efforts can be continued.

$15.00